/* Milonic DHTML Website Navigation Menu Version 5, license number 187760 Written by Andy Woolley - Copyright 2003 (c) Milonic Solutions Limited. All Rights Reserved. Please visit http://www.milonic.com/ for more information. */

 

 

بحث

 

 

 

עברית

 
 

English

 
 

الكلاب – مرض لايم


الحقائق

 

 

 
 

المحتويات

 

إنضموا إلى "حي"
أو تبرعوا

 

ما هو مرض لايم؟

برغم عدم إنتشار هذا المرض في إسرائيل، إلا أنه منتشر بشكل متسع في الولايات المتحدة و في العديد من البلاد حول العالم، ينتج مرض لايم عن الإصابة بنوع من البكتيريا الحلقية تسمى البوريلا Borrelia، و تنتقل هذه البكتيريا للكلاب عن طريق لدغات القراد، و بمجرد دخولها لمجرى الدم تنتقل إلى أجزاء الجسم المختلفة، و تتمركز عادة في المفاصل، و كان يعتقد في الماضي أن هناك أنواع معينة فقط من القراد هي التي تنقل هذا المرض، لكن ظهر الآن أن العديد من أنواع القراد المعتادة يمكنها نقل المرض. و النوع الأكثر شيوعا هو نوع صغير جدا ولذلك يصعب إكتشافه.

 

هل يمكن أن يؤثر هذا المرض على البشر؟

نعم، لكن البشر لا يصابون به من الكلاب مباشرة، لكنهم يصابون من لدغات القراد نفسه الذي نقل المرض للكلاب، لذلك الوقاية من التعرض للقراد هام بالنسبة لك و لكلبك.

 

كيف يتأثر الكلب بهذا المرض؟

يظهر على الكثير من البشر المصابون بهذا المرض على هيئة طفح جلدي مميز في مكان لدغة القراد خلال 3 إلى 30 يوم، و يسهل تشخيص المرض في مرحلة مبكرة، لكن أعراض مرض لايم أكثر صعوبة في اكتشافها في الحيوانات عن البشر.

 

لا يظهر الطفح الجلدي المميز في الكلاب أو القطط، لأن الأعراض الأخرى للمرض قد تتأخر أو لا تلاحظ، و لأن الأعراض تتشابه مع أعراض أمراض عديدة أخرى، فأن مرض لايم لا يلاح في الحيوانات إلا بعد القضاء على الأمراض الأخرى.

 

الكثير من الكلاب التي أصيبت بمرض لايم تؤخذ للطبيب البيطري لأنها تبدو أنها تشعر بألم عام و قد توقفت عن الطعام، و توصف الكلاب المصابة بأنها "تسير على قشر البيض"، عادة ما تكون الكلاب مرتفعة الحرارة جدا، ايضا قد تصاب الكلاب بالعرج بسبب هذا المرض، و عادة ما يظهر العرج المؤلم فجأة و قد ينتقل من قدم إلى الأخرى، إن لم يتم علاجه، قد يختفي بعد وقت لكن يعود مرة أخرى بعد اسابيع أو شهور.

 

تصاب بعض الحيوانات الأليفة بميكروب مرض لايم لأكثر من العام قبل ظهور الأعراض، و عند وقت ظهور الأعراض يكون المرض قد انتشر في الجسم كله.

 

كيف يتم تشخيص مرض لايم؟

يحتمل أن تكون الكلاب المصابة بالعرج، تورم المفاصل، الحمى مصابة بمرض لايم، لكن هناك أمراض أخرى لها نفس الأعراض، فهناك اختبارين للدم يمكن استخدامهما للتأكد من التشخيص.

 

الأول هو اختبار للأجسام المضادة. لا يكشف هذا الاختبار عن البكتيريا الموجودة في الدم، لكنه يكشف عن الأجسام المضادة التي أنتجها الجسم ضدها، قد يظهر الاختبار نتيجة سلبية غير حقيقية إن كان الكلب مصابا لكن لم يكون الأجسام المضادة بعد، أو إن كان لن يستطع تكوين الأجسام المضادة لصنع تفاعل إيجابي، و هذا يحدث مع الحيوانات التي تعاني من ضعف الجهاز المناعي، تعاني بعض الكلاب التي أصيبت لأوقات طويلة من عدم وجود قدر كافي من الأجسام المضادة لاكتشافها باختبار، لذلك فالنتيجة الإيجابية لهذا الاختبار نافعة أما النتيجة السلبية لا يعتمد عليها.

 

الإختبار الثاني هو PCR أختبار الحامض الوراثي و يعرف أيضا باختبار DNA، و هو اختبار متخصص و عالي الحساسية، لكن لا تحتوي جميع الكلاب على البكتيريا المسببة للمرض في خلايا دماها، قد تظهر النتيجة السلبية غير الحقيقية، لذلك فإن أفضل عينة هي التي تؤخذ من سائل المفصل المصاب.

 

أعلى الصفحة

 

كيف يتم علاج مرض لايم؟

لأن الميكروب المسبب لمرض لايم هو نوع من البكتيريا، لذلك يتم علاجه بواسطة المضادات الحيوية، لكن، يلزم استخدام برنامج طويل من العلاج حتى نتخلص من المرض تماما، قد لا يكون المضاد الحيوي الذي تم وصفه أولا مؤثرا في القضاء على هذا المرض، خاصة إن كانت العدوى شديدة، في هذا الحالة يلزم تغيير نوع المضاد الحيوي، و في بعض الأحيان تعود العدوى الأولى مرة أخرى، أو قد يصاب الحيوان مرة أخرى بعد لدغة قرادة حاملة للمرض.

 

كيف احمي كلبي من الإصابة بمرض لايم؟

مفتاح الوقاية من مرض لايم هو منع تعرض الكلب للدغات القراد، يتواجد القراد في الأراضي الخشبية، العشب، و المناطق الرملية، و يجد القراد طريقه إلى الحيوان بالتسلق على سطح أوراق الأشجار، أو العشب، أو الشجر القصير (خاصة شجر الأرز)، و ينتظر حتى يقترب الحيوان ثم يسقط عليه أو يتسلل له، لذلك امنع الحيوان هذه النوعيات من الأراضي و لا تجعله يسير مباشرة على الأرض كثيفة العشب أو الخشبية.

 

كيف أقضي على القراد؟

هذه بعض المنتجات التي نوصي باستخدامها:

  • الأطواق المضادة للقراد – الأطواق الوحيدة التي نوصي بها هي أطواق Kiltix و أطواق Preventic . هذه الأطواق فعالة جدا، لكن لا يجب أن تبلل، و يجب استبدالها كل خمسة أشهر.
     
  • سبراى – فرونت لاين Frontline spray يعمل لكن بكفاءة متوسطة، لذلك إن كنت تحيا في بيئة شديدة الإصابة بالقراد فالأطواق أفضل في هذه الحالة، أيضا يمكن استخدام سبراى فرونت لاين مع الأطواق.
     
  • النقاط الموضعية – يوضع سائل فرونت لاين، ريفوليوشن بين لوحي الكتف كل شهر و يعمل بشكل جيد ضد القراد ( أيضا البراغيث و بعض الطفيليات المعوية).

أيا كانت المنتجات التي تستخدمها، تأكد من إتباعك للتعليمات المدونة على الغلاف جيدا، فالاستخدام الخاطئ لمنتجات القراد قد يكون خطيرا لكلبك و خاصة لكلب صغير.

 

كيف أزيل قرادة من على كلبي؟

افحص كلبك على الفور بعد تواجده في بيئة مصابة بالقراد، و إن وجدت قرادة تتحرك عليه، فهذا يعني أنها لم تنل وجبتها من الدماء بعد، فلتزيل القرادة على الفور، و إن وجدت قرادة لاصقة بكلبك، التقط القرادة بملقاط، أو بأظافرك و اسحبها بسرعة، و يمكنك أن تفعل هذا بمساعدة شخص آخر لتسكين الحيوان، و ازالة القراد بسرعة هام جدا حيث أن المرض لا ينتقل إلا بعد مرور 12 ساعة على لدغة القراد، احذر ألا تلمس محتويات القرادة و منها الدم بجلدك، فالبكتيريا المسببة لمرض لايم يمكنها المرور من خلال جرح أو قطع في جلدك.

 

هل هناك تحصين يحمي كلبي من مرض لايم؟

التحصين متوفر الآن لحماية الكلاب من مرض لايم، و يعطى هذا التحصين أولا مرتين، بينهما اسبوعين، ثم يكرر التحصين سنويا لإستمرار المناعة، و قد ثبت أن التحصين آمن و فعال، و نحن ننصح به لأي كلب قد تعرض للقراد. لاحظ أن التحصين الواقي من هذا المرض غير متوفر في إسرائيل في هذا الوقت حيث أن نسبة الإصابة به قليلة جدا.

 

أعلى الصفحة